أحدث المقالات

66 % من القادة الرقميين في الإمارات يتوقعون تغييرات على المدى الطويل في أماكن وطرق العمل

 كشفت شركة إكوينيكس، المتخصّصة في البنية التحتية الرقمية، عن نتائج الدراسة السنوية العالمية التي تجريها لاستطلاع آراء صناع القرار في تكنولوجيا المعلومات حول أبرز توجهات التكنولوجيا التي تصيغ شكل الاقتصاد العالمي وتأثير جائحة «كوفيد 19» على خطط البنية التحتية الرقمية. 

66 % من القادة الرقميين في الإمارات يتوقعون تغييرات على المدى الطويل في أماكن وطرق العمل

وتظهر نتائج الدراسة التي جمعت ردوداً من 2600 مشارك من 26 دولة في الأمريكتين وأوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا والمحيط الهادئ التالي:

يرى 66% من القادة الرقميين في الإمارات أنه ستطرأ تغييرات طويلة المدى على أماكن وطرق العمل في شركاتهم.

أعاد 51% من الشركات في الإمارات هيكلة البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات لديها لتلبية المتطلبات الجديدة لنموذج العمل عن بُعد ونموذج العمل الهجين، وارتفعت ميزانيات التكنولوجيا لتسريع التحول الرقمي.

75% من الشركات التي شملها الاستطلاع في الإمارات لا تزال تعتزم التوسع في مناطق أو دول أو مدن جديدة رغم الاضطرابات الناتجة عن "كوفيد 19".

يخطط أكثر من 55% من القادة الرقميين في الإمارات لنقل المزيد من الأعمال إلى السحابة بسبب جائحة «كوفيد 19» وأنّ 60% منهم قاموا بتسريع استراتيجيات التحول الرقمي.

وشهدت الرقمنة واستثمارات الشركات في البنية التحتية الرقمية ازدياداً نتيجة لـ"كوفيد 19". فقد قال 60% من القادة الرقميين الذين شملهم الاستطلاع في الإمارات إنهم سرّعوا خطط التحول الرقمي بسبب الوباء، مقابل 56% أكّدوا أن ميزانياتهم زادت لمجاراة النمو السريع في الطلب الرقمي.

ولوحظ تعديل شامل لاستراتيجيات تكنولوجيا المعلومات لمواجهة التحديات الناتجة عن الوباء حيث قال 68% إنهم راجعوا استراتيجية تكنولوجيا المعلومات التي يتبنّونها نتيجة لـ "كوفيد 19"، وأوضح 68% أنهم يريدون الاستثمار في التكنولوجيا لتعزيز المرونة في مرحلة ما بعد الوباء.

وقال 94% من المشاركين في الاستطلاع في الإمارات إنّ رقمنة البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات هي أهمّ أولوية لهم، مع العلم أنها ارتفعت بنسبة الثلث تقريباً (27%) مقارنة بالعام الماضي. وقال 78% من المشاركين إنهم يرون أنّ الربط البينيّ عامل رئيسي في تسهيل عملية التحول الرقمي، بزيادة نسبتها 8% عن نتيجة العام الماضي.

ما زالت 75% من الشركات في دولة الإمارات تخطط للتوسع في مناطق أو دول أو مدن جديدة وفقاً للقادة الرقميين الذين شملهم الاستطلاع.

ينوي قرابة ثلثي (63%) الـ75% من الشركات تحقيق ذلك افتراضياً بدلاً من الاستثمار في البنية التحتية الفعلية لتكنولوجيا المعلومات في السوق.

وقال كامل الطويل، المدير الإداري لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في إكوينيكس: تحتاج المؤسسات إلى منصة موثوقة وقابلة للتطوير لدعم هذا التحول. وبحسب بحث أجرته أخيراً IDC بعنوان «مستقبل المؤسسات»، سيستخدم 48% من الشركات في الشرق الأوسط إما السحابة الهجينة أو العامة في عام 2022. ومن المهم أن نذكر أنّ قادة تكنولوجيا المعلومات الذين شملهم الاستطلاع في دولة الإمارات قالوا إنهم يعتزمون إجراء تغييرات على البنية التحتية الرقمية في مؤسساتهم خلال السنوات الخمس المقبلة، ويشمل ذلك تعزيز كفاءة أنظمة وعمليات تكنولوجيا المعلومات (69%) واستخدام التطورات التكنولوجية لتحفيز الابتكار في كل أقسام المؤسسة (56%) لدعم توسّعها.


أحدث أقدم