أحدث المقالات

تقرير عن نمو التجارة الالكترونية في الإمارات

  نجح قطاع التجارة الالكترونية في دولة الإمارات في تحقيق مكانة بارزة باعتباره القطاع الاقتصادي الأسرع نمواً في الشرق الأوسط من حيث قيمة المبيعات، مدعوماً بارتفاع الاتصال الرقمي والبنية التحتية والنمو الكبير في قطاع الالكترونيات والملابس والأحذية، وذلك وفق تقرير "قطاع التجارة الالكترونية في الإمارات والشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2020".

تقرير عن نمو التجارة الالكترونية في الإمارات

 وأطلقت "إي.زي.دبي"، المنطقة المخصصة بالكامل للتجارة الالكترونية في "دبي الجنوب" هذا التقرير، بالشراكة مع "يورومونيتور إنترناشيونال"، المزود الرائد عالمياً لمعلومات الأعمال والأبحاث، و"جونز لانج لاسال" (جي إل إل)، شركة الاستشارات والاستثمارات العقارية.

 وتطرق التقرير للتغييرات الديناميكية التي يشهدها سوق التجارة الالكترونية، حيث قدم نظرة عامة إقليمية حول القطاع، إلى جانب تقييم نموه والفرص المستقبلية، مع مراعاة الاتجاهات ومحركات النمو الرئيسية، بما في ذلك التحول الرقمي بسبب جائحة "كوفيد19"، والتقدم التكنولوجي الذي أدى إلى إعادة تشكيل الصناعة.

 وقال محسن أحمد، المدير التنفيذي للمنطقة اللوجستية في "دبي الجنوب": "تواصل التجارة الالكترونية نموها التصاعدي في الإمارات، ويمثل ذلك فرصة رائعة للشركات لتوسيع عملياتها، والاستفادة من الإمكانات الكثيرة للتجارة الالكترونية."

لقد لعب القطاع اللوجستي دوراً رئيسياً في تعزيز اقتصاد دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة عموماً، وأدى إلى ترسيخ مكانة دبي مركزاً رئيسياً للتجارة الالكترونية في المنطقة، وذلك عن طريق جذب الشركات الرائدة وخلق منظومة مستدامة لعدد منها.

ويعد الانتقال إلى الدفع الالكتروني، وتحويل القدرات التكنولوجية إلى تجارب أسرع وأكثر أماناً، من الاتجاهات الرئيسية التي تؤثر في التجارة الالكترونية الإقليمية.

وتلعب "إي.زي.دبي" دوراً مهماً كأول منطقة تجارة إلكترونية في المنطقة لذلك يسعدنا إطلاع الشركات والأفراد في هذه الصناعة على آخر التطورات والمستجدات في هذا القطاع".


أحدث أقدم